الأخبار / نقابة المهندسين تنظم الحفل السنوي الرابع لتكريم حملة الشهادات العليا والأستاذية

07Dec
2015

نقابة المهندسين تنظم الحفل السنوي الرابع لتكريم حملة الشهادات العليا والأستاذية

غزة- وسط أجواء من الفرح والسرور والمحبة وبحضور نقيب المهندسين م.كنعان عبيد ، د. نصر الدين المزيني رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية الجامعة الإسلامية ، د.أحمد أبو فول رئيس فرع غزة والنائب في المجلس التشريعي د.محمود الزهار و م.جميل بعلوشة  رئيس اللجنة التحضيرية للحفل وعدد كبير من الشخصيات الاعتبارية والعديد من الأكاديميين ، والعشرات من المهندسين المحتفى بهم وعائلاتهم الكريمة نظمت  نقابة المهندسين- محافظات غزة  في صالة الأندلس على شاطئ بحر غزة الحفل السنوي الرابع لتكريم المهندسين حملة الدراسات العليا والأستاذية لعامي 2013-2014 ،

 في بداية الحفل بعد سماع آيات من القران الكريم والسلام الوطني رحب م.عبيد  بالحضور الكريم خلال كلمته مبينا أن نقابة المهندسين اعتادت تكريم أبنائها المهندسين الحاصلين على الدرجات العلمية العليا، وأضاف بأن نقابة المهندسين تفتخر بهؤلاء الثلة المتميزة ممن ساروا على درب العلم والعلماء.

وأضاف بأن النقابة وبعد إقرار قانون النقابات المهنية أصبحت تمتلك القوة القانونية لتنظيم قطاع الهندسة وستعمل في المستقبل القريب على إقرار أنظمة  لتنظيم العمل الهندسي بما يخدم المهندس والمجتمع بأكمله.

ومن جهة أخرى أثنى د.م.المزيني على الأنشطة المميزة التي تقوم بها النقابة وحرصها على القيام بهذا الحفل السنوي والتي تقيمه للعام الرابع على التوالي، موجهاً التهنئة والمباركة لجميع الزملاء والزميلات المحتفى بهم ممن حصلوا على شهادات علمية عليا وأكد على ضرورة البحث في مجالات تهم المجتمع وقضاياه التنموية خصوصا في ظل الحصار الخانق على قطاع غزة وكذلك من باب التواصل بين الأجيال ذكر الكثير عن مناقب الشهيد المهندس إسماعيل أبوشنب ودورة في العمل النقابي في فلسطين .

هذا وتحدث م.محمود البلعاوي في كلمة المكرمين على شكره وافتخاره واعتزازه بالانتماء لنقابة المهندسين ووجوده  في رحاب هذه الثلة المباركة من المهندسين، موضحاً بضرورة عمل المهندس على تطوير ذاته في المجالات العلمية والعمل على تحصيل الشهادات العليا ليخدم بها دينه ووطنه.

كما وذكر المهندس جميل بعلوشة رئيس اللجنة التحضيرية لاحتفالات تكريم حملة الدراسات العليا المختلفة على مدار دورة البناء والتعمير أن هذه الاحتفالات تأتي لتوطيد العلاقة الطيبة بين النقابة وأعضائها وخصوصا هذه الثلة المتميزة من المهندسين والمهندسات وإعطاءهم الدعم المعنوي للاستمرار في طريق العلم والعلماء لخدمة دينهم ووطنهم

و الجدير ذكره أن نقابة المهندسين قدمت عشرة شهداء في  معركة العصف المأكول منتصف يوليو  2014 ومن بين هؤلاء الأقمار شهيدان حصلوا على درجة الماجستير وهما الشهيد المهندس تامر معروف والشهيد المهندس حسن أبو جاموس وتم تكريم عائلتهما خلال الحفل في فقرة  أكد فيها الجميع  ضرورة السير على درب الشهادة والشهداء

وتخلل الحفل البهيج  فقرات من الدبكة الشعبية التي نالت على إعجاب الحضور.

و في ختام  الحفل تم توزيع الدروع التكريمية على المحتفى بهم حيث أثنى الحضور وسط التقاط الصور التذكارية مع الأحبة والأصحاب على هذا العمل المتميز وخصوصاً هذا الحفل حيث التنظيم الرائع و الفقرات المميزة.